يوفنتوس يسقط على ملعبه أمام باليرمو

الكرة الإيطالية . Dont care منذ 8 سنوات و 9 شهور 411 0
يوفنتوس يسقط على ملعبه أمام باليرمو
عاد فريق يوفنتوس إلى سلسلة النتائج المخيبة للآمال وسقط على أرضه ووسط جماهيره أمام باليرمو صفر/2 اليوم الأحد في المرحلة السادسة والعشرين من الدوري الإيطالي لكرة القدم.

وكان يوفنتوس دخل في دائرة من النتائج السلبية قبل أن يستعيد توازنه ويحقق فوزين متتاليين في الدور المحلي بجانب فوزه على أياكس أمستردام الهولندي في مجموع لقاء الذهاب وولقاء الإياب لدور ال32 لبطولة الدوري الأوروبي وتأهله إلى دور الستة عشر ، ولكن يبدو أن الفريق آبى أن تفرح جماهيره طويلا وسقط مجددا في فخ الهزيمة.

وتجمد رصيد يوفنتوس عند 41 نقطة وتراجع إلى المركز الخامس فيما رفع باليرمو رصيده إلى 43 نقطة وانتزع المركز الرابع في ترتيب المسابقة.

وعلى ملعب يوفنتوس انتهى الشوط الأول بتعادل الفريقين سلبيا قبل أن يتقدم فابريسيو ميكولي بهدف لباليرمو في الدقيقة 60 .

وقبل نهاية المباراة بتسع دقائق أضاف ايجور بودان الهدف الثاني للفريق الضيف.

وفي وقت سابق اليوم تغلب فريق إنتر ميلان على مضيفه أودينيزي 3/2.

وجاءت أهداف إنتر في الشوط الأول بتوقيع ماريو بالوتيلي ودوجلاس مايكون ودييجو ميليتو.

وفي مباراة أخرى تغلب ميلان على اتالانتا 3/1 ولعب ألكسندر باتو دور البطولة مع الفريق بتسجيله هدفين ليعزز ميلان موقعه في المركز الثاني بفارق أربع نقاط خلف إنتر ، في الوقت الذي تراجع فيه روما بفارق سبع نقاط عن الصدارة بعد تعادله مع مضيفه نابولي 2/2 لتنتهي مسيرة انتصارات الفريق التي امتدت لسبع مباريات متتالية.

وبعد ثلاثة تعادلات متتالية سجل خلالها الفريق هدف واحد فقط ، بدأت المشاكل مبكرا بالنسبة لإنتر عندما سدد سيموني بيبي كرة زاحفة سكنت شباك جوليو سيزار.

وتلاشت مخاوف المدرب البرتغالي الموقوف جوزيه مورينيو حين سجل بالوتيلي هدف التعادل لإنتر في الدقيقة الخامسة قبل أن ينتعش بهدفين أخرين في الشوط الأول حملا توقيع مايكون وميليتو.

وشاهد مورينيو الذي افتقد جهود أربعة من لاعبيه بسبب الإيقاف ، المباراة من المدرجات حيث أحرز بالوتيلي هدف التعادل من تسديدة قوية من خارج منطقة الجزاء سكنت شباك الحارس السلوفيني سمير هاندانوفيتش.

وسجل المدافع البرازيلي مايكون الهدف الثاني لإنتر من تسديدة عالية (لوب) وتبعه ميليتو بتسجيل الهدف الثالث قبيل نهاية الشوط الأول مستغلا عرضية بالوتيلي ، وفي الدقيقة 51 لمس بالوتيلي الكرة بيده داخل منطقة الجزاء ليحتسب الحكم ضربة جزاء يسجل منها انطونيو دي ناتالي الهدف الثاني لأودينيزي.

ورفع دي ناتالي رصيده إلى 19 هدفا ليتصدر قائمة هدافي الموسم الحالي بفارق أربع أهداف أمام ميليتو.

ومن ناحية أخرى تعثر ميلان في بداية مباراته أمام اتالانتا قبل أن يحرز باتو هدفين في الشوط الأول ثم رد الشيلي جيمي فالديز بهدف لاتالانتا ولكن ماركو بوريللو نجح في خطف الهدف الثالث لميلان من متابعة لضربة الجزاء التي سددها زميله البرازيلي رونالدينيو والتي تصدى لها الحارس.

ولم تكن المباراة خالية من الاحداث السيئة بالنسبة لميلان حيث تعرض باتو لإصابة في العضلات قد تحرمه من المشاركة مع الفريق الأسبوع المقبل في المباراة أمام روما.

وفي نابولي ، تقدم روما بهدف سجله جوليو بابتيستا من ضربة جزاء وأضاف ماريو فوسينيتش الهدف الثاني للفريق قبل أن يدرك نابولي التعادل في أخر ربع ساعة من المباراة من ضربة رأسية لجيرمين دينيس وضربة جزاء لماريك هامسيك.

وأحرز البرازيلي ادايلتون ثلاثة أهداف (هاتريك) ليقود فريقه بولونيا للفوز على جنوه 4/3 فيما تغلب بارما على سامبدوريا بهدف نظيف وتفوق كييفو على كالياري 2/1 وفاز سيينا على ليفورنو 1/صفر.
التعليقات (0)

كن أول من يعلق على هذا الموضوع.

بإمكانك الدخول بواسطة أسم المستخدم أو بريدك الألكتروني

- أو -