تعادل مخيب للأتزوري مع كرواتيا!

يورو 2012 منذ 5 سنوات و 8 شهور 364
تعادل مخيب للأتزوري مع كرواتيا!

بعد أن بدأ المنتخب الايطالي بطولة أمم أوروبا 2012 بأداء هجومي و مستوى رائع أذهل به الجميع و كاد أن يهزم حامل اللقب المنتخب الاسباني في أولى مباريات المجموعه الثالثه حيث ظن الجميع أن الأتزوري عاد بقوه للساحه الأوروبيه بعد نكسة بطولة 2008 , عاد اليوم الى حالته السيئه " في الشوط الثاني " و خسر نقاط المباراه التي كانت تبدو في حوزته حينما تعادل مع كرواتيا بهدف لكل فريق . 
 
 
في الشوط الأول كانت السيطرة و الأداء لصالح الأتزوري الذي كان الأخطر والأكثر محاولات على مرمى الكروات عن طريق الاختراقات من العمق بفضل النشيط أنطونيو كاسانو و تسديدات و ضربات من هنا و هناك عن طريق بالوتيلي و ماركيزيو بالاضافه الى الرائع أنتونيو كاسانو لكن كان لها الحارس  بليتيكوسا  بالمرصاد.
 
حتى جائت الدقيقه 39 حيث  تحصل الطليان على ركلة حرة مباشرة من خارج منطقة الجزاء إنبرى لها المتخصص أندريا بيرلو بتسديدة من فوق الحائط البشرى الكرواتي أخذت يد الحارس بليتيكوسا وسكنت زاويته اليمنى، لتُعلن تقدم الطليان بالهدف المنتظر الذي انتهى على إثره أحداث الشوط الأول.
 
 
الشوط الثاني ظن الجميع أن كرواتيا استسلمت للواقع الايطالي لكن تخلى المنتخب الكرواتي عن "خوفه الدفاعي" وبدأ في شن الهجمات على المرمى الإيطالي، في حين سعى أبطال العالم للمحافظة على هدف التقدم , حتى جاءت الفرصه الوحيده للمنتخب الكرواتي  في الدقيقة 72 عبر الهداف ماريو مانجوكيتش عندما تلقى كرة عرضية نموذجية من سترانيتش من الرواق الأيمن فشل كيليني في إبعادها ليستلمها مانجوكيتش بشكل رائع قبل أن يسدد في الزاوية الضيقة للحارس بوفون اصطدمت بالقائمة وسكنت شباكه، ليرفع مانجوكيتش رصيده من الأهداف للهدف الثالث في مباراتين.
 
 
ومضت الدقائق الأخيره من المباراه  بأداء متواضع من الطرفين غلب عليه التوتر، ولم تُسجَّل أي فرصة مباشرة على المرميين، حتى الثوان الأخيرة حين كاد لوكا مودريتش أن يُباغت الحارس بوفون بتسديدة خطيرة لكنها مرت بآمان على حارس اليوفي ليُطلق الحكم الأول في العالم الإنجليزي هاوارد ويب صافرته معلنًا التعادل بين الفريقين.

التعليقات (0)

كن أول من يعلق على هذا الموضوع.

بإمكانك الدخول بواسطة أسم المستخدم أو بريدك الألكتروني

- أو -