كبار اوروبا على بعد خطوة من المونديال

تصفيات كأس العالم 2014 منذ 3 سنوات و 9 شهور 430
كبار اوروبا على بعد خطوة من المونديال

تبدو منتخبات إيطاليا وألمانيا وهولندا على مشارف أن تصبح أولى المنتخبات الأوروبية التي تحجز مقاعدها في مونديال البرازيل 2014 عندما تخوض مباريات متفاوتة المستوى غداً الثلاثاء مع اقتراب مشوار تصفيات القارة العجوز من نهايته.
الفوز يضع "الآتزوري" في البرازيل
 
 
على ملعب يوفنتوس الجديد، تبدو الفرصة سانحة أمام إيطاليا بطلة العالم أربع مرات لحجز بطاقة التأهل إلى العرس الكروي عندما تلتقي تشيكيا وهي في حاجة إلى الفوز لتحقيق هدفها.
وتعززت حظوظ إيطاليا في بلوغ النهائيات مع عودة مهاجمها المشاكس ماريو بالوتيلي وزميله في خط المقدمة بابلو أوزفالدو بالإضافة إلى صانع الألعاب ريكاردو مونتيليفو إلى صفوف الفريق.
ويتصدر المنتخب الإيطالي المجموعة الثانية برصيد 17 نقطة مقابل 10 نقاط لبلغاريا وتسع نقاط لكل من التشيك وأرمينيا والدنمارك وثلاث نقاط لمالطا.
وحذر تشيزاري برانديلي المدير الفني للآتزوري من مباراة الغد والتي قد يواجه فيها الفريق اختباراً عصيباً آخر.
 
وقال برانديللي: "مستويات لياقتنا البدنية ليست مبشرة وهذا هو ما يجعل الأمر صعباً بالنسبة لنا. سنحاول تجهيز أكبر عدد ممكن من اللاعبين بدنياً لهذه المباراة.. المنتخب التشيكي يبحث أيضاً عن رهانه الأخير، لذلك أحذركم من الاعتقاد بأن المباراة ستكون نزهة، لكننا سنبذل أيضاً كل ما في وسعنا".
وإذا نجحت إيطاليا في انتزاع بطاقتها، فإنها ستكون المرة الأولى التي تنجح في ذلك قبل نهاية التصفيات بجولتين.
وتشهد المجموعة صراعاً رباعياً على احتلال المركز الثاني الذي يمنح صاحبه فرصة خوض الملحق بين منتخبات أرمينيا والدنمارك وتشيكيا وبلغاريا.
ويحل المنتخب البلغاري ضيفاً على مالطا فيما تستضيف أرمينيا المنتخب الدنماركي في مباراة ثأرية للأخير بعد هزيمته الغريبة صفر-4 على ملعبه ذهاباً.
مهمة سهلة للمانشافت أمام جزر فارو
 
 
في المجموعة الثالثة تخوض ألمانيا مباراة غاية في السهولة ضد جزر فارو المتواضعة ومن المتوقع أن يحافظ "المانشافت" على عروضه القوية في هذه التصفيات التي شهدت فوزه في ست مباريات وتعادله في واحدة كانت أمام السويد 4-4.
ويتصدر المنتخب الألماني المجموعة برصيد 19 نقطة فيما يتذيل منتخب جزر فارو المجموعة بلا رصيد من النقاط بعدما خسر الفريق جميع المباريات السبع التي خاضها حتى الآن.
وقد يضمن المنتخب الألماني تأهله إلى النهائيات قبل خوض هذه المباراة إذا أخفق المنتخب السويدي صاحب المركز الثاني برصيد 14 نقطة في الفوز على مضيفه منتخب كازاخستان (أربع نقاط).
وسيغيب نجم خط وسط فريق بوروسيا دورتموند ماركو ريوس عن المباراة أمام جزر فارو بسبب معاناته من أوجاع معوية، وينتظر أن يعوض غياب اللاعب أيٌّ من زميليه أندري شورله نجم تشلسي الإنكليزي أو جوليان دراكسلر لاعب شالكه الألماني.
وتشهد المجموعة نفسها غداً مباراة ثالثة حيث يلتقي منتخبا النمسا وأيرلندا في فيينا إذ يتصارعان على فض الاشتباك بينهما في وسط هذه المجموعة بعدما حصدا نفس الرصيد (11 نقطة) من أول سبع مباريات لكل منهما ويطمح كل منهما إلى الفوز من أجل مواصلة منافسة السويد على المركز الثاني
تأهل مشروط للطواحين
 
 
في المجموعة الرابعة سيحاول المنتخب الهولندي تعويض تعادله في الوقت بدل الضائع ضد إستونيا 2-2 من خلال الفوز على أندورا الضعيفة وانتزاع بطاقة التأهل، لكن تحقيق الهدف المنشود يمر بإخفاق رومانيا في الفوز على تركيا في عقر دار الأخيرة.
وقد يكفي التعادل هولندا للتأهل أيضاً في حال خسارة رومانيا أمام تركيا وعدم نجاح المجر في الخروج فائزة على حساب إستونيا.
ويتصدر المنتخب الهولندي المجموعة برصيد 19 نقطة مقابل 13 نقطة لرومانيا و11 نقطة للمجر وعشر نقاط لتركيا وسبع نقاط لإستونيا.
 

التعليقات (0)

كن أول من يعلق على هذا الموضوع.

بإمكانك الدخول بواسطة أسم المستخدم أو بريدك الألكتروني

- أو -