سان جيرمان يحسم قمته مع بوردو ويتصدر مؤقتا

الكرة الفرنسية منذ 4 سنوات و 7 شهور 571
سان جيرمان يحسم قمته مع بوردو ويتصدر مؤقتا

تصدّر باريس سان جرمان مؤقّتاً ترتيب الدوري الفرنسي لكرة القدم "ليغ 1" عقب فوزه الثمين اليوم الجمعة على مضيفه بوردو في افتتاح مباريات المرحلة الخامسة من المسابقة.
وعلى ملعب "جاك شابان دلماس" الشهير، وقّع الثنائي متوسط ميدان "الديوك" بلاز ماتويدي (30) والبرازيلي لوكاس مورا (64) هدفي اللقاء.
وبهذه النتيجة يحتلّ النادي الباريسي الصدارة برصيد 11 نقطة وبفارق نقطة واحدة عن منافسه موناكو، الذي سيصطدم به الأحد المقبل في معقل "بارك دي برانس" لحساب قمّة المرحلة السادسة، بينما بقي بوردو قابعاً في المركز الخامس عشر بمجموع 4 نقاط.
زيارة ناجحة لبلان إلى بيته القديم
 
 
استهلّت قمّة الجولة بحذر وتخوّف شديدين من جانب الفريقين، لا سيما سان جرمان الذي دخل اللقاء منقوصاً من عدد كبير من لاعبيه الذين شاركوا في منافسات التصفيات المونديالية مع منتخباتهم في قارتي أوروبا وأميركا الجنوبية، وهو ما حتّم احتجاب القنّاص الأوروغوياني إدينسون كافاني، الذي عاد متأخّراً من مونتيفيديو. وفي الجهة المقابلة، بدت صفوف بوردو مكتملة مع ملاحظة عدم احتوائها على أي لاعب فرنسي.
 
لم يشهد الشوط الأوّل أية فرص مثمرة ارتقت إلى تسمية "فرص خطيرة"، غير أنّ سفراء "عاصمة النور" نجحوا في استثمار جملة فنيّة مميّزة مرّر إثرها النجم السويدي زلاتان إيبراهيموفيتش كرة ذكيّة على طبق من ذهب للمندفع في وضعية "رأس الحربة"، بلاز ماتويدي، الذي نجح في مغالطة حارس بوردو سدريك كاراسو على مرّتين (30).
وعقب الهدف الباريسي المباغت، لم يرتفع نسق المباراة عكس ما كان منتظراً، وحتّى ردّ فعل أصحاب الدار على تقدّم ضيوفهم جاء متأخّراً جدّاً من تسديدة خاطفة من خارج المنطقة لمتوسط الميدان البولندي لودوفيتش أوبرانياك أحبطتها براعة الحارس الإيطالي سالفاتوري سيريغو (44).
 
 
في الشوط الثاني استمرّت المواجهة على ذات الإيقاع في ظلّ اقتناع الباريسيين بتقدّمهم وعجز بوردو عن الأخذ بزمام المبادرة لتعديل الكفّة، ليعيد أبناء لوران بلان سيناريو الشوط الأوّل ومن جملة ذكية أيضاً مكّن الإيطالي ماركو فيراتي عبر تمريرة ساحرة، زميله البرازيلي لوكاس مورا من إحباط عملية التسلّل والإنفراد بالحارس كاراسو وبحركة فنية لا يعرف سرّها غير "لوكاس" ناور بها الأخير حارس بوردو ووضع الكرة في الشباك معلناً تحقيق "بي.أس.جي" لثالث انتصاراته هذا الموسم، وهو أيضاً ثالث انتصار على التوالي والثاني خارج أرضه بعد فوزه على أرض نانت (2-1) في المرحلة الثالثة.
كما حملت مباراة بوردو في طيّاتها مفارقات طريفة موازية، يبقى أهمّها نجاح المدرّب لوران بلان في تحقيق الفوز في أوّل زيارة له لملعب فريقه القديم في ثوب مدرّب لباريس سان جرمان.
الخليفي: "قدّمنا أفضل مباراة لنا منذ بداية الموسم"
عقب انتهاء المباراة، صرّح ناصر الخليفي رئيس باريس سان جيرمان "للجزيرة الرياضية" فأكّد أنّه مرتاح لتحسّن مستوى الفريق المطّرد خصوصاً على المستوى الفنّي، حيث قال: "كنّا متخوّفين من هذه المواجهة الكبيرة خصوصاً مع فقداننا لجهود عدد من لاعبينا الأساسيين مثل لافيتزي وكافاني وغيرهما، بيد أنّ الفريق أثبت أنّه متماسك وقدّم الكرة الجميلة التي نريدها في الفريق".
وأضاف الخليفي: "أعتقد أنّ مباراة اليوم أمام بوردو هي أفضل ما قدّمناه منذ بداية الموسم، كما أتصوّر أنّ الفريق بدأ بإيجاد إيقاعه ومستواه الحقيقي، وما نتمنّاه أن نواصل المشوار على نفس الوتيرة".
جدير بالإشارة إلى أنّ باقي مباريات المرحلة تستكمل على دفعتين، حيث يلعب غداً السبت تولوز مع أولمبيك مرسيليا (الثالث بـ9 نقاط)، أجاكسيو مع إيفيان، غانغان مع باستيا، مونبيلييه مع ريمس، نانت مع سوشو، فالنسيان مع سانت إيتيان (الرابع بـ9 نقاط)، أما الأحد فيلتقي موناكو (الوصيف بـ10 نقاط) مع لوريان، ليل مع نيس، أولمبيك ليون مع رين.
 

التعليقات (0)

كن أول من يعلق على هذا الموضوع.

بإمكانك الدخول بواسطة أسم المستخدم أو بريدك الألكتروني

- أو -