لبنان يَقهر الشمشون الكوري

لبنان يَقهر الشمشون الكوري
أكدت لبنان صحبة المدير الفني الألماني "ثيو بوكير" أن نصرها على الإمارات 1/3 ثم تعادلها مع الكويت 2/2 وفوزها على الكويت في عقر دارها بهدف محمود العلي يوم الجمعة الماضية لم تكن ضربة حظ على الاطلاق بعد اقتلاعهم لأهم ثلاث نقاط في مشوار التصفيات المؤهلة للمرحلة النهائية المؤدية لكأس العالم 2014 في البرازيل على حساب ضيفهم الكوري الجنوبي بهدفين لهدف تحت أنظار أكثر من 50 ألف مشجع ملئوا أركان ملعب كميل شمعون في العاصمة اللبنانية "بيروت".
 
ورفع لبنان بفوزه التاريخي على وصيف كأس آسيا 2011 ورابع العالم 2002 رصيد نقاطه لـ10 في صدارة المجموعة الآسيوية الثانية مع كوريا الجنوبية المتصدرة بفارق الأهداف، ليؤكد أحقيته في التواجد في مرحلة الحسم على حساب المنتخب الكويتي.

. . 421