قذيفه القيصر تمزق شباك بوفون و تعيد روما لنغمة الانتصارات

الكرة الإيطالية . m.s6654 منذ 5 سنوات و 9 شهور 202 0
قذيفه القيصر تمزق شباك بوفون و تعيد روما لنغمة الانتصارات
خالف فريق روما كل التوقعات واستعاد نغمة الانتصارات من جديد بفوز ثمين على ضيفه يوفنتوس 1/صفر مساء السبت بالاستاد الأولمبي في العاصمة روما ضمن منافسات المرحلة الخامسة والعشرين من الدوري الإيطالي لكرة القدم.

لم يأت الشوط الأول للمباراة على مستوى التوقعات وغابت عنه الفرص التهديفية الحقيقية ، وكان أبرز أحداثه التدخل العنيف من جانب فرانشيسكو توتي قائد فريق روما مع النجم أندريا بيرلو الذي أصيب وتلقى العلاج ثم واصل اللعب.

 

ولكن الحال اختلف تماما في الشوط الثاني حيث تسابق الفريقان في صناعة الفرص التهديفية ، التي استغل النجم المخضرم فرانشيسكو توتي /38 عاما/ واحدة منها ليحرز هدف الفوز لروما في الدقيقة 58 ويعيد البسمة من جديد على وجوه مشجعي فريق العاصمة.


في الدقيقة 58 تقدم روما بهدف للنجم توتي حيث سدد بيانيتش كرة قوية من ضربة حرة ارتدت من الحائط البشري ليتابعها توتي بتسديدة صاروخية بلغت سرعتها عند خروجها من قدمه 120 كم في الساعه هزت شباك بوفون معلنة عن تقدم روما 1/صفر.

بعدها اكتسب روما المزيد من الثقة والجرأة الهجومية بينما كثف يوفنتوس ضغطه بحثا عن التعادل السريع ، وكانت فرص روما الأكثر خطورة في الدقائق التالية لكن لاعبيه أخفقوا في ترجمتها إلى أهداف.
 


وارتكب الحارس ستيكلنبرج خطأ كاد أن يسفر عن تعادل يوفنتوس في الدقيقة 77 حيث تصدى لتمريرة من جيوفينكو لكنه لم يمسك بالكرة ، إلا أن الدفاع تدخل وأطاح بها في الوقت المناسب.

استمرت الإثارة في المباراة خلال الدقائق الأخيرة وواصل روما تفوقه الهجومي لكنه أخفق في تعزيز فوزه ، لينته اللقاء بفوز فريق العاصمة بهدف وحيد على حامل اللقب.
 
ورفع روما رصيده بذلك 37 نقطة ليقفز إلى المركز السابع وينعش آماله في المشاركة الأوروبية بالموسم المقبل ، بينما تجمد رصيد يوفنتوس عند 55 نقطة في الصدارة بفارق خمس نقاط أمام نابولي صاحب المركز الثاني والذي يمكنه تقليص الفارق في حالة الفوز في مباراته المقررة أمام سامبدوريا مساء الأحد.
التعليقات (0)

كن أول من يعلق على هذا الموضوع.

بإمكانك الدخول بواسطة أسم المستخدم أو بريدك الألكتروني

- أو -