طرد عمرو وردة من منتخب مصر

167
طرد عمرو وردة من منتخب مصر

بعد تداول فيديو فاضح

قرر مجلس إدارة اتحاد الكرة المصري برئاسة هاني أبو ريدة (رئيس الاتحاد والمشرف العام على المنتخب) طرد عمرو وردة، لاعب أتروميتوس اليوناني، من المنتخب المصري لكرة القدم، بسبب سوء سلوكه وانتشار مقاطع لا أخلاقية له.

قرار استبعاد عمرو وردة من الفريق جاء بعد التشاور مع الجهاز الفني والإداري للحفاظ على حالة الانضباط والالتزام والتركيز في الفريق الذي سيواجه منتخب الكونغو مساء اليوم الأربعاء في تصفيات بطولة كأس الأمم الإفريقية

وكانت فتاة مكسيكية قد نشرت فيديو أباحي فاضح للاعب المصري على صفحتها على موقع" تويتر"، كاشفة أنه تحرش بها جنسياً ولفظياً وأرسل لها صوراً فاضحة!

جاء ذلك بعد أيام قليلة من قيام عارضة أزياء تدعى مريهان كيللر، أميركية من أصل مصري، باتهام اللاعب وآخرين من زملائه في المنتخب المصري بالتحرش بها لفظياً، عن طريق إرسال رسائل على إنستغرام ذات طابع جنسي كما قامت بنشر فيديو يوضح تلك الرسائل !

تقول ميريهان "نشرت صوراً على حسابي بإنستغرام، عقب ساعات قليلة من انتهاء مباراة المنتخب المصري مع زيمبابوي والتي أقيمت الجمعة الماضي، وانتهت بفوز منتخب الفراعنة بهدف دون مقابل، مضيفة لقد ظهر لي في قائمة المتابعين عمرو وردة، حيث أرسل رسالة على الخاص، وأكد أنه سيحصل على رقمها الخاص، وأنها لا تعرفه ولو عرفته فلا يمكنها تجاهله. وتسببت الواقعة في غضب واسع ضد اللاعب على مواقع التواصل الاجتماعي، حيث طالب المغردون بطرده منتخب مصر مدى الحياة لتكرار تلك الوقائع منه.

و قد كشفت في أغسطس من العام 2017 "ريكورد" البرتغالية أن نادي فارينزي فسخ عقد إعارة المصري عمرو وردة، بعد اتهامات له بالتحرش بزوجتي زميليه في الفريق، عقب أيام من انضمامه إلى النادي قادماً من باوك اليوناني.

وكشفت الصحيفة أن اللاعب المصري تحرش بزوجة أحد اللاعبين في الفندق الذي يقيم فيه لاعبو الفريق، وانتشر خبر تحرشه بزوجة الآخر عبر وسائل التواصل الاجتماعي، ما تسبب بإشعال الغضب داخل النادي تجاه اللاعب.

يذكر أن عمرو وردة من مواليد 17 سبتمبر 1993 في الإسكندرية وهو نجل لاعب كرة السلة المصري السابق، مدحت وردة، الذي حصل على لقب لاعب القرن في إفريقيا في كرة السلة.

بدأ مسيرته الكروية كناشئ بنادي سبورتنج السكندري وانضم للنادي الأهلي في يناير 2011، وكان عمره 17 عاما، وشارك مع فريق الشباب تحت 20 عاماً وتألق معه حتى ثبت أقدامه، ثم تم تصعيده للفريق الأول بطلب من المدير الفني للنادي في هذا الوقت البرتغالي مانويل جوزيه، وبعدها انتقل وردة لخوض تجربة احتراف أوروبية. و شارك مع منتخب مصر في كأس العالم الماضية بروسيا، ولعب أساسيا المباراة الأولى ضد الأوروغواي.

مجموع0تقييم0.0
+
0
الرجاء الدخول لإضافة تعليق